الأخبار
أخبار وتعليقات
اكشفوا من دمر الاتحاد .. أحمد الشمراني
اكشفوا من دمر الاتحاد .. أحمد الشمراني
اكشفوا من دمر الاتحاد .. أحمد الشمراني
12-01-2017 11:04














• الاتحاد هو اليوم العناوين والتفاصيل في كل وسائل الإعلام، فمن يحاسب يا جماهير العميد المتورطين.

• الأرقام تتضاعف والملفات تتضخم وكرة الثلج كبرت بما فيه الكفاية.

• من المتورط، بل من المتورطين في ما يحدث للاتحاد الكل خائف والكل مرتعد دون أن نعرف لماذا.

• مطلوب من الهيئة أن تفند الأرقام وتضع أمام كل رقم اسم المتسبب، أما أن تترك الأمور هكذا بين (حانا ومانا) فهذا أمر غير مقبول لاسيما وأن الشفاف حاتم باعشن يبحث عن التوافق وليس بحاجة إلى إدخال نفسه عش الدبابير وإن كنت أعتقد أن هناك من ينتظر منه حقائق تكشف زيف من دمروا الاتحاد وحقيقة ديون لا علاقة له بها لكنها أمامه كما لو كانت هما وأي هم يا كبار الاتحاد.

• العميد يعاني والمدانون يواصلون مراقبة المشهد عن بُعد وكأن الأمر لا يعنيهم وإن تجرأ أحد الغيورين وقال رأيا حيالهم تبدأ مكنة الإعلام تطارده وكأنه المتورط.

• إذا كان باعشن شفافا وواضحا مع كل الاتحاديين فيجب أن يسانده كبار الاتحاد بضرورة كشف الحقيقة، ليس للوسط الرياضي بل لجماهير الاتحاد التي أشبه حالها مثل حال الغريق الباحث عن قشة.

• أما الشجب والاستنكار فهي أشبه بدقيق نثروه والبقية يكملها زميلي محمد أبوهداية الذي إن استمر الصمت من من يعنيهم الأمر سيعلنها من خلال الملف الأحمر الذي فيه من الإدانات ما جعلني أقول لك الله يا عميد.

(2)

• ودي فقط أفهم منكم معشر المعترضين على هيئة الأهلي المالية لماذا تعترضون وبعد لماذا أقول هل هو اعتراض المحب اما الخائف.

• من شكلها ورعاها أكثر حرصا منكم جميعاً على الأهلي.

• حاولت أن أجد لكم مبررا لامتعاضكم واكتشفت أن بطاقات العضوية الشرفية التي تحملونها لم تدفعوا رسومها فكيف بالله نقبل احتجاجكم.

(3)

• رفضت طعون ابن معمر والوادعي والدوسري ولا شك أنها سترفض ولا غرابة في ذلك.

• فالانتخابات الموجهة هذا نتاجها وإن دخلنا في التفاصيل أخشى أن يقال إنني ضد الأهلاوي عادل عزت.

(4)

• تغريدة من الأمير فيصل بن تركي فجر أمس عن حسين عبدالغني اجتهد حولها كثر، أما أنا فقلت أبوتركي حريف في إحراق خصومه.

أحمد الشمراني
عكاظ

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 262


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في face book
  • أضف محتوى في twitter


تقييم
9.01/10 (10 صوت)



Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة ( العصر ) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها