الأخبار
أخبار وتعليقات
شبح الملايين التسعة يطارد التون
شبح الملايين التسعة يطارد التون
شبح الملايين التسعة يطارد التون
12-01-2017 10:33


























علمت "الرياض" أن الإجراءات التي اتخذتها لجنة الاحتراف في الاتحاد السعودي لكرة القدم في قضية لاعب الوسط البرازيلي التون جوزيه لاعب الفتح سابقا والذي غادر من دون إذن ناديه قبل أن يصدر قرار من لجنة الاحتراف بحرمانه من اللعب لأي نادٍ سعودي إلا بموافقة الفتح أو الحصول على الشرط الجزائي المبرم بين الطرفين والبالغ مليوني دولار تدفع للفتح عند إخلال اللاعب بالعقد، وهذا ما جاء في الشكوى ضد اللاعب.

في المقابل جاءت الشكوى المقدمة إلى "فيفا" من قبل التون بأنه لم يتسلم رواتب ثلاثة أشهر، والتي تبلغ 296 ألف دولار، بينما رد الفتح بأنه أودع المبلغ في حساب اللاعب، فيما تفاجأ مسؤولي الفتح بمغادرة التون إلى قطر واللعب مع نادي معيذير القطري قبل أن تعلن إدارة نادي القادسية السعودي عن خبر التعاقد مع التون وحضر للدمام مع وكيل أعماله ووقع عقده، إلا أن مسؤولي الفتح جددوا شكواهم إلى لجنة الاحتراف التي أكدت بقاءها على الموقف السابق بمنع التون اللعب لأي نادٍ سعودي إلا بموافقة الفتح الذي يطالب اللاعب بالشرط الجزائي وعند سداده يمكن تسجيله للقادسية الذي بادرت إدارته الأحد الماضي وخاطبت لجنة الاحتراف في الاتحاد السعودي لكرة القدم عن طريق نظام (TMS) لطلب شهادة التسجيل للاعب من الاتحاد القطري لكرة القدم كونه الاتحاد الأخير الذي لعب تحت مظلته قبل القدوم إلى القادسية وبالفعل وصلت شهادة اللاعب الثلاثاء الماضي، إلا أن الاحتراف أكدت وحسب اللوائح والأنظمة في مواد الاحتراف أن ذلك لا يعني تسجيل اللاعب رسميا للقادسية وكل مافي الأمر أننا نفذنا الطلب المقدم لنا من القادسية ولكن المنع لازال قائماً على اللاعب التون وقضيته لازالت في أروقة "فيفا" وربما يصدر بها قرار يلزم اللاعب بدفع المليونان دولار للفتح إذا أراد اللعب للقادسية.

وعلمت "الرياض" أن التون ربما لا يدفع المبلغ الكبير في حال تمت إدانته من "فيفا" إضافة مبالغ إضافية تمثل أتعاب المحامين والوكيل، وهذا ربما يصل إلى تسعة ملايين ريال سعودي، وإذا ما علمنا أن اللاعب تجاوز عمره الـ30 عاما وقد لا يستمر في الملاعب إلا عاماً واحداً فقط لا يستطيع معه توفير هذا المبلغ وبالتالي يكون في وضع الخاسر الأكبر من احترافه مع القادسية، والحل أمامه إعلان الاعتزال والمغادرة إلى بلاده وبالتالي يخسر الفتح مبلغ المليونين دولار وكذلك يخسر القادسية فرصة مشاركة اللاعب معها.

ولم يرغب بعض أعضاء لجنة الاحتراف في الاتحاد السعودي أن تطلب اللجنة شهادة التون من الاتحاد القطري كون ذلك سيكون إدانة عليهم وربما يستفسر "فيفا" عن سبب طلب الشهادة والاتحاد السعودي رافضا السماح بمشاركة اللاعب إلا بموافقة الفتح ما يجعل موقف اللجنة صعباً أمام الاتحاد الدولي، خصوصا أن هناك خانة في نظام (TMS) تجيز للاحتراف أن تذكر أسباب رفضها لطلب شهادة التسجيل للاعب من الاتحاد القطري لكرة القدم بطلب من القادسية.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 617


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في face book
  • أضف محتوى في twitter


تقييم
9.01/10 (10 صوت)



Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة ( العصر ) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها