الأخبار
أحاديث العصر
عشاق متخاذِلون ...! بقلم : أمجاد العبدالله
عشاق متخاذِلون ...! بقلم : أمجاد العبدالله
عشاق متخاذِلون ...! بقلم : أمجاد العبدالله
14-04-2015 09:02



















كانوا الوقود الناجِم عن كل نجاحٍ للنصر ...

كانوا السبب الرئيسي خلف عودته ...

تمتلئُ المدرجات بهم. لا يعرفون لليأس مجال؛ بل فقط يعرفون بـأن نصرهُم عاد.

والان ...خذلوا الفريق بـأكمله، المدرجات لا تكادُ تمتلئ ...

نفتقدُ جمهورنا العظيم. جمهورنا المرعب ...

جمهورنا الذي حين يهتف؟ الجميع يشعر بالذعر الفريقٌ متصدر

ولم يتبقى سوى 4 جولات عن حسمِ لقب الدوري. وجمهورهُ علامة استفهام!

نجوم الفريق ناشدت بالحضور ...

والرئيس ناشد عشاقه لكنكم خذلتموه !

منذُ قديم الازل كنتُم مضرب المثل.

لما هذا الجفاء!

اليس فريقكم بطل؟

ان تعثّر النصر، ليس من حقكم العتب.

فقط يعاتب من حضر وساند.

النصر لا يستحق كل هذا الجفاء و الخذلان !

يستحق الكثير من المساندة وعودة مدرجه المرعب ..

* قد تكونون سبباً في الصدارة ثم احراز اللقب.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1686


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في face book
  • أضف محتوى في twitter


تقييم
1.14/10 (11 صوت)



Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة ( العصر ) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها